مشروع وحدات تصنيع الألبان الصغيرة
محمد ابو ياسين
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع محمد ابو ياسين
ردود محمد ابو ياسين
مشروع وحدات تصنيع الألبان الصغيرة

مقدمة:[/b]

يمكن القول أن تشجيع وتنمية إنشاء مثل هذه الوحدات الصغيرة في أماكن إنتاج الألبان وهي القرية يساهم بصورة مباشرة في تنمية مجتمع الريف وفي المقام الأول يساهم في رفع دخل الأسرة في القرية ويساعد علي تشجيع الاستثمارات الصغيرة لرؤوس الأموال، كذلك تعمل مثل هذه الوحدات الصغيرة علي التنمية.
ترجع أهمية إنشاء وحدات صغيرة لتصنيع الألبان إلي أنها تساهم في دعم الاقتصاد القومي كقطاع من قطاعات الصناعات التحويلية الريفية أو الحضرية. حيث تكون هذه الوحدات الصغيرة نموذج للتطبيق العملي لأبحاث صناعة الألبان كذلك تمثل هذه الوحدات أهمية بما تقدمه في مدى كفاءة استخدام الإمكانيات والتكنولوجيات الحديثة في العملية الإنتاجية.
المهارات والخبرات الفنية والتكنولوجية لشباب مجتمع الريف وعلي رأسهم المرآة.
من هذا المنطلق جاءت فلسفة وفكرة إنشاء وحدات إنتاجيه صغيرة لتصنيع الألبان في قرى ومراكز إنتاج الألبان في مصر.
وكذلك تساهم إنشاء مثل هذه الوحدات علي تربية كوادر فنية مدربة في مجال تصنيع الألبان، وكذلك تطبيق أحدث تكنولوجيات في صناعة الألبان لتناسب ظروفنا البيئية الاجتماعية وتوفير المنتجات اللبنية الأساسية المطلوبة للمجتمع.
وتعمل هذه الوحدات التصنيعية الصغيرة على الاستخدام الأمثل للإنتاج القومي من الألبان والذي يبلغ حوالي 2.2 مليون طن لبن سنوياً.

المقومات الاقتصادية والتسويقية:
معظم دول العالم المتقدم تقوم بتنمية الثروة الحيوانية لزيادة إنتاج اللبن حيث أنه يدخل في صناعات غذائية كثيرة مثل صناعة الجبن والزبد والمسلي والألبان في الريف المصري وبالأخص عند المرآة مركز الصدارة ومصدر أساسي للدخل.
يبلغ متوسط استهلاك الفرد في مصر من الألبان 40 كجم سنوياً ويعتبر ذلك مستوى منخفضاً بالمقارنة بالاستهلاك العالمي للفرد الذي يصل أكثر من 50 2كجم في بعض الدول المتقدمة.
ولذلك تعمل الدول علي رفع المتوسط الحالة وذلك عن طريق تنمية ورفع مستوى صناعة الألبان في القرية وذلك من خلال تنمية قدرات المرآة والشباب في هذا المجال حيث تعتبر الأساسية في صناعة الألبان في القرية.
وكان حجم الطلب علي منتجات الألبان سنة 2000 ما يعادل 5 مليون طن نتيجة زيادة الوعي والتعليم.
لذلك الفرصة كبيرة لعمل استثمارات في مجال تصنيع الألبان في الريف لتحقيق الاكتفاء الذاتي وزيادة إنتاج الألبان الذي يقدر حالياً فقط بمقدار 2.2 مليون طن تعادل 32% من قيمة الإنتاج الحيواني ونحو 7% من قيمة الإنتاج الزراعي الكلي للبلاد وهي تعتبر نسبة منخفضة جداً إذا قورنت بالبلاد الأخرى حيث تمثل 25% من قيمة الإنتاج الزراعي.

تعريف وحدات تصنيع الألبان الصغيرة
قامت شركات تصنيع الألبان بتصميم وإنشاء مصانع ألبان Mini Dairy لخدمة الريف والقرى الصغيرة التي يتم إنتاج الألبان فيها بكميات صغيرة في حدود 1 إلي 2 طن في اليوم ويكون متعذر عملياً واقتصادياً نقلها لطول المسافات الموصلة إلي مصانع الألبان الكبيرة الموجودة في المدن أو المراكز الكبيرة.
وعلي ذلك يتم توزيع هذه المصانع الصغيرة توزيعاً جغرافياً يتفق وأماكن إنتاج اللبن مما يشجع المزارع الصغير علي إنتاج الألبان لسهولة وقرب تسليمها إلي وحدات تصنيع الألبان الموجودة في المنطقة. هذه الوحدات أو المصانع الصغيرة أما مركبة داخل حاويات ممل يسهل نقلها وتسمي في هذه الحالة Mobile Mini Dairy أو يتم تركيب هذه المصانع الصغيرة في مباني ثابتة وفي كلا الحالتين يكون:

الهدف الأساسي من إنشاء وحدات تصنيع الألبان:

تصنيع اللبن بأسرع ما يمكن وخروج منتجات طازجة التداول.
سهولة تسويق الألبان في صورة منتجات.
سهولة نقل الألبان في صورة منتجات غير قابلة للتلف بسرعة.
استخدام استثمارات قليلة وزيادة فرص العمالة وزيادة دخل الأسرة في القرية.

المنتجات الأساسية لوحدات تصنيع الألبان الصغيرة:

الجبن الأبيض والجبن القريش.
السمن الطبيعي والمورته.
الزبادي.
القشدة.
جبن بالقشدة.
لبن مبستر.

طاقة التصنيع:
عادة تكون طاقة التصنيع للوحدات الصغيرة من 1 – 2 طن لبن / يوم وعلي ذلك يكون تجهيز المعدات والأدوات لاستيعاب 1 – 2 طن / يوم.

الأجهزة والمعدات المطلوبة:

ميزان استلام أقساط اللبن سعة 200 كجم.
حوض استلام غير معزول مصنع من صلب لا يصدأ سعة 250 لتر.
تنك استلام معزول مصنع من لا يصدأ سعة 1 طن.
تنك تصنيع معزول مصنع من لا يصدأ مزدوج الجدار لمرور الماء الساخن والبارد سعة 1 طن.
وحدة غسيل أقساط.
وحدة بسترة بطاقة 1 طن / ساعة تشمل:
- وحدة تسخين ماء 40 كيلووات.
- طلمبة ماء ساخن.
- منظمات للحرارة.
وحدة تبريد 4 كيلووات (تشمل طلمبة تنك تخزين 2000 لتر وصمامات).
فراز كريمة طاقة 750 لتر/ ساعة.
مجنس 200 كجم / سم2 بطاقة 1 طن / ساعة 7.5 كيلووات / ساعة.
ماكينة تعبأ عبوات بلاستيك 125 جم إلي 500 جم – 2000 عبوة / ساعة وتشمل وحدة نقل الغطاء.
وحدة خلط اللبن الجاف بطاقة 5 طن / ساعة بموتور 6 كيلووات.
تنك خلط من صلب لا يصدأ بمقلب سعة 1 طن.
حوض تجبن من الصلب لا يصدأ مزدوج الجدار بسعة 1 طن.

التجهيزات والأدوات الأخرى المطلوبة:

غرفة (ثلاجة) بأبعاد 3.8 م طول × 2.6 عرض × 2.3 ارتفاع تحتوى على أرفف عدد 3 (2.5 م × 2.6 × ارتفاع 9 ).
عدد 40 قسط لبن ألومنيوم سعة 40 – 45 لتر واحد.
ماكينة قفل أكياس بلاستيك.
حلل من الصلب لا يصدأ عدد 4 سعة الواحدة 80 لتر.
عدد 3 موقد لهب بقاعدة.
عدد 5 أنابيب بوتجاز كبيرة.
ثلاجة كهربائية لعرض المنتجات 26 قدم.

مستلزمات تشغيل الطاقة:

مولد كهربائي بطاقة 16 كيلووات.
غلاية بطاقة 10 كيلو بخار.

ويتم إعداد وحدة تصنيع الألبان علي النحو التالي:

الوحدة الأساسية.
قسم الاستلام.
قسم التصنيع المجهز بالتسخين والتبريد.
غرفة التبريد (ثلاجة كبيرة).
أجهزة الاختبار وضبط الجودة بالمعمل.
قطع الغيار.


وعادة ما تشمل الوحدة الأساسية علي معدات لتعبئة اللبن الزبادي واللبن السائل والجبن وذلك معدات تصنيع الجبن والزبادي.
جميع المعدات السابقة يتم توريدها في حاويات معدة لهذا الغرض.
تكون مساحة الأرض لاستقبال الحاوية مجهزة بطبقة من الأسمنت المسلح بسمك 15 سم. أما طبقة الأرضيات تكون 20 – 30 سم فوق طبقة الأسمنت ويفضل أن تكون من السيراميك المقاوم للحرارة والأحماض والقلويات.
مساحة المبني المعد لوضع الأجهزة في حدود 12 × 13 م بحيث تكون المساحة كافية لتشمل الأتي:


جزء الاستلام والتصنيع.
جزء غرفة التبريد بمساحة 2.6 عرض × 3.8 طول × 2.3 ارتفاع.
جزء المعمل وورشة الصيانة.

ومن الضروري الاهتمام بنظام التنظيف لوحدات تصنيع الألبان ويتم ذلك من خلال برنامج يومي كالتالي:


غسيل مبدئي بحوالى 200 لتر ماء بارد.
غسيل يدوى بمحلول صودا كاوية 5%.
غسيل نهائي بواسطة 200 لتر ماء ساخن.

احتياجات الطاقة لمثل هذه الوحدات:

الكهرباء 16 كيلووات / ساعة 380 فولت.
الماء 1 – 2 طن / يوم.
منظفات 2 كجم صودا.
قوي عاملة 4 – 6 أفراد.
في حالة استخدام مولد كهربائي يحتاج زيت ديزل في حدود 50 – 60 لتر / يوم.
وحدة تبريد 3 كيلووات.
نشر بتاريخ 24-1-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة