تعريف نظم المعلومات التسويقية
ابو عمر الغامدى
مشترك منذ 19-2-2012
مواضيع ابو عمر الغامدى
تعريف نظم المعلومات التسويقية




1- المقصود بالنظام System
تتعدد التعريفات الخاصة بمفهوم "النظام" من حيث الألفاظ المستخدمة، ولكنها تتفق من حيث المعنى، وبناء على ذلك يمكن تعريف النظام على أنه:
*"ذلك الهيكل الذي يضم مجموعة من الأشياء أو الاجزاء المترابطة، والمتكاملة والموجهة لتحقيق هدف مشترك".
**"مجموعة معقدة من الأجزاء أو المكونات المختلفة ولكنها مترابطة في أداء أنشطتها باتجاه تحقيق أهداف محددة".
في ضوء هاذين التعريفين يتضح أن مفهوم النظام يجب أن يتضمن عدة خصائص:
أ‌- يجب أن يتكون النظام من مجموعة من الأجزاء تتمثل في المدخلات Inputs وعمليات التشغيل processing، والمخرجات outputs والتغذية العكسية Feedback






ب‌- يجب أن تكون هناك علاقات متبادلة ومتداخلة بن الأجزاء الأساسية المكونة للنظام.
ج- يجب أن تعمل أجزاء النظام من أجل تحقيق هدف مشترك، قد يكون في شكل إنتاج سلعة مادية ملموسة، أو خدمة ملموسة.

*صفات الأنظمة:
برغم من التنوع الكبير في الأنظمة إلا أنها تشترك في صفات جوهرية معينة.
أن معرفة هذه الصفات إلى جانب المبادئ الأساسية لنظرية النظرة العامة يعتبر أساس موضوعي لعمليات تحليل وتصميم وتطبيق الأنظمة.
1- الاتساق
يتمثل الاتساق بهيكل النظام نفسه وبتجانس مكوناته أو أنظمته الفرعية.
2- الكلية
يمثل النظام كل متكامل ومنظم يتكون من أجزاء أو مكونات مترابطة بحيث يعتمد كل جزء في وجوده على علاقته بالأجزاء الأخرى.
3- الوظيفة
لكل نظام سبب معين لوجوده. بمعنى أن للنظام وظيفة معينة يؤديها.
هذه الوظيفة لا بد أن تكون ملموسة وواضحة وذات قيمة مستمرة للتنظيم أو المنظمة.
4- الهدفية:
لكل نظام هدف محدد أو عدد من الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها ضمن إطار بيئة محددة.
5- التكامل
يجب أن يكون نشاط أي نظام فرعي مكمل للأنشطة الأنظمة الفرعية الأخرى، فمخرجات نظام فرعي حصين هي مدخلات لنظام فرعي آخر.
6- البساطة والتعقيد:
تتصف بعض الأنظمة بالبساطة وأخرى بالتعقيد. الأنظمة البسيطة تتكون من عنصرين أو نظامين فرعيين على الأقل، الأنظمة المعقدة تكون عادة متشعبة وتتضمن عدد كبير من الأنظمة الفرعية بحيث كلما يمتد تشعب الأنظمة الفرعية كلما زادت تعقيدها.
*تصنيف النظم:
فيما بعد طورت النظرية العامة للنظم على أيدي العديد من العلماء، مثل الاقتصادي Keneth Boulding عام 1956 الذي قدم بعدا تصنيفيا جديدا لنظرية النظم يستند إلى مدى البساطة والتعقيد في عناصرها وآليات عملها.














هرمية النظم
2- المقصود بالمعلومات
اشتقت كلمة معلومات الأجنبية Inforمن الأصل اللاتيني الذي كان يعني تعليم المعرفة ونقلها، فهي تشير إلى الحقائق والآراء والأحداث والعمليات المتبادلة في الحياة العامة، أن أصغر وحدة من المعلومات يطلق عليها معلومة ، فالإنسان يحصل على معلومة أو معلومات يوميا من وسائل الإعلام، من شخص آخر، من بنوك المعلومات، أو من أي نوع من أنواع الملاحظة الحسية للظواهر في البيئة المحيطة.
*" هي مجموعة من البيانات تم تشغيلها بأسلوب معين حتى تصبح في الشكل الذي يؤدي إلى استفادة متخذ القرار منها، وبالتالي تخفيض حالة عدم التأكد لديه".
** "هي ما يمثل الحقائق والآراء والمعرفة المحسوسة في صورة مقروءة أو مسموعة أو مرئية أو حسية أو ذوقية".
*** "هي البيانات التي خضعت للمعالجة والتحليل والتفسير بهدف استخراج المقارنات والمؤشرات والعلاقات التي تربط الحقائق والأفكار والظواهر بعضها مع بعض.
3- نظم المعلومات Info system
أ‌- نظم المعلومات القديمة
وجدت نظم المعلومات بمفهومها العام البسيط مع بدايات تحضر الإنسان البدائي وذلك من أجل سبر حاجاته للبقاء والاستمرار. فكان يوجد أحوال الجو وتغير الفصول، ويبحث عن مصادر الغذاء، كل هذه العمليات تحتاج إلى جمع المعلومات ومعالجتها واستخدامها لاتخاذ قرار ما.
كذلك كانت نظم المعلومات القديمة تعتمد على الوسائل البدوية الورقية وبعض الآلات والأدوات التقليدية في جمع ومعالجة وتوزيع المعلومات، أي النظم التي لا تستخدم الوسائل الالكترونية في تشغيل البيانات والمعلومات.

ب‌- نظم المعلومات الحديثة:
فهي التي تعتمد على الاجهزة الحاسوبية أي على المعالجة الالكترونية للبيانات بالإضافة إلى الوسائل الآلية الحديثة مثل الهاتف، الانترنت ، الأقمار الاصطناعية، Fax.

4- المقصود في نظم المعلومات التسويقية
*"أحد نظم المعلومات الفرعية داخل المنظمة، والذي يختص بتجميع البيانات والمعلومات من مصادرها الداخلية والخارجية، وتخزينها وتشغيلها،واسترجاعها، وإرسالها لمراكز اتخاذا لقرارات للاستفادة منها في تخطيط ومراقبة العمليات التسويقية."
** "ذلك التركيب المكون من الأفراد –الإجراءات- والأدوات المصممة لتسهيل تدفق وتخزين كافة البيانات والمعلومات من مختلف المصادر وتحليلها وصياغتها بشكل ذا معنى وفائدة لمتخذ القرار في المشروع وبصفة دورية وفي الوقت المناسب".

رابعا: ماهية نظم المعلومات التسويقية
1- هي الإدارة التي تتم عن طريق معالجة البيانات الالكترونية من خلال الحاسوب.
2- هي نظام لتوفير معلومات لأداء وظائف الإدارة.
3- هي نظام لتوفير معلومات لأغراض صنع القرار.
4- هي عملية فهم كيفية استخدام الحاسوب في حل مشاكل الإدارة التسويقية.
5- هي عملية إنتاج المعلومات التسويقية بواسطة الحاسوب.

خامسا: أسباب الاهتمام بنظم المعلومات التسويقية.
1- ازدياد التعقيد في مهام إدارة المنظمات التسويقية، الناجم عن تأثير منظمات الاعمال بالمتغيرات البيئية من سياسية ، ثقافية، اقتصادية اجتماعية، تكنولوجية.. الخ، سواء على الصعيد المحلي أو الدولي.
2- تلاحق التطورات التكنولوجية في أساليب وأدوات الإنتاج بل وفي أساليب ووسائل الاتصال ونقل المعلومات.
3- شدة المنافسة بين الشركات والمنظمات الكبرى الوطنية والدولية مما استدعى المديرين إلى وجوب مواجهة منافسيهم، من حيث سرعة اتخاذ القرارات، وحل المشكلات، واستشعار مجالات تحسين أداء منظماتهم.
4- تزايد نفوذ المعرفة والمعلومات بالنسبة لمختلف المنظمات.
5- تطوير شبكات الاتصال والمعالجات الدقيقة المبنية على استخدام الحاسب الآلي.
6- تغير مفهوم وقيمة المعلومات حي كان ينظر في الجامعة للمعلومات على أنها عبء، في حين أصبح ينظر لها اليوم على أنها مورد استراتيجي.
7- للمعلومات التسويقية أهمية خاصة في توفير المعلومات المساعدة في اتخاذ القرارات التسويقية المختلفة.
8- تنظر نظم المعلومات التسويقية إلى أعمال المنشأة ككل وليس كأجزاء منفصلة، إذ نرتبط بين سياسات المنشأة الخاصة بالإنتاج والتمويل، والشراء، والتخزين، والسياسات التسويقية وتضعها في قالب واحد وتحللها بشكل متكامل.
9- تمكن نظم المعلومات التسويقية من حساب كل الأنشطة التسويقية بشكل دقيق.
10- إمكانية تمويل المعلومات دون جهد، والإجابة على أي أسئلة تتعلق بالعملاء، أو السلع، أو رجال البيع، بشكل فوري.
11- تسهم تكنولوجيا المعلومات التسويقية في تغيير الطرق التي يتم بها العمل التسويقي في الميدان.
12- يسهم التطبيق الناجح لنظم المعلومات التسويقية بإحداث تغييرات جديدة في توزيع القوة البيعية والتسويقية، وتيسير أعمال فرق العمل التسويقية.
13- تسهيل عمليات التعاون والتواصل بين الشركات المنتجة بشكل يمكنها من إحداث التحسين الملموس في مواجهة التحالفات الدولية.
14- تساعد نظم المعلومات التسويقية في تطبيق إدارة الجودة الشاملة في مجال التسويق وبما يحقق اقتراب أكثر من العملاء.
15- تسهل نظم المعلومات التسويقية من تحقيق المرونة داخل الأسواق والتعامل مع كافة المتغيرات البيئية والتسويقية.
16- يساعد نظام المعلومات التسويقية على تكوين مزيج تسويقي فعال يساهم في زيادة نصيب المنظمة من السوق، ومن ثم زيادة العائد على الأموال المستثمرة.
نشر بتاريخ 23-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة