العقارات
أبو ظافر المطيري
مشترك منذ 19-2-2012
مواضيع أبو ظافر المطيري
القانون العشرون: العقارات
إن سعر شراء أي عقار اليوم هو مقدار العوائد المستقبلية المتوقعة من هذا العقار والتي يمكن تحقيقها من استغلال هذا العقار. لهذا تجد الفروق في أسعار العقارات، ولهذا تجد أسعار بعض العقارات في بعض المناطق متنازلة، ذلك أن النظرة المستقبلية لإمكانية تحقيق عوائد من هذا العقار متشائمة، ومتصاعدة في تلك المتفائلة.

عندما تشتري عقارا، فأنت حققت الربح، لكنك لا تقبضه إلا يوم تبيع هذا العقار وتقبض ثمنه. عندما تشتري العقار المناسب، بالسعر المناسب، وتبيعه بالثمن المناسب، فساعتها تحقق الربح. شراء العقار ليس معناه تحقيق الربح بشكل آلي، إذ يجب النظر إلى عناصر كثيرة، مثل الموقع والنظرة المستقبلية له وسهولة تحقيق العائد من تأجيره، وسهولة بيعه بربح كبير.

ملخص النجاح في عالم العقارات هو في حسن اختيار موقع العقار الذي تريد شرائه، وما المنتظر حدوثه من التطور والنمو في المجتمع وعالم التجارة والصناعة حول هذا الموقع. ما يحدد سعر أي عقار هو النشاط الاقتصادي في منطقة العقار، وعدد الوظائف ومستوى الدخل.

تزداد قيمة أي عقار بثلاثة أضعاف معدل زيادة عدد السكان، وبضعفين الزيادة في مستوى التضخم، فإذا اشتريت عقارا في مجتمع يزداد عدد سكانه بسرعة، فأنت وقعت على استثمار ناجح جدا. لا تنس أن الاستثمار في العقارات هو طويل المدى والأجل.
نشر بتاريخ 22-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة