ضغط العمل ,أشكاله,مؤشراته
أبو ظافر المطيري
مشترك منذ 19-2-2012
مواضيع أبو ظافر المطيري
مرفق عرض جداً ممتاز عن ضغط العمل ,أشكاله,مؤشراته, كيف يتحدث الجسم و يعبر عن تلك الضغوط, بعض ردات الفعل الظاهرة من الضغط ,و طرق تقليل الضغط و التعامل معه .
أسأل الله القدير لكم التوفيق و السلامة الدائمة ..آمين

و من وجهة نظري يجب تفهم ضرورة عدم السلبية العكسية و التي فهمتها من المناقشات مع عدد من الأخوة عن العرض بنسبة جميع ما لدى الموظف من أمراض أو مشاكل أسرية و إجهاد إلى ضغط العمل من ما يدفع الموظف أو المدير إلى التعامل السلبي مع العمل و واجباته لحساب أعماله الخارجية ,و حسب ما ذكر أحد المحاضرين أن ثمان ساعات عمل في اليوم مع اتصالات و متابعة هاتفية خارجية إضافية
لا يمكن أن تسبب كما ذكر عدم كفاية الوقت أو ضغط عمل خارج لمفهومه الحقيقي لضغط العمل ,
و يرجع السبب كما ذكر إلى الشخص نفسه و إدارته لوقته و عمله و ثقافته و إدراكه و تنظيمه الذي يجب عليه إعادة النظر فيها جميعاً...

و بمراقبتي الشخصية لعدد من الأشخاص و الموظفين الذين بدا عليهم أثار الضغط و عدم التركيز و التشكي أو قلة الإنتاج أتفق مع ما ذكره المحاضر تماماً (100%) و الذي بدا لي من المراقبة لأوليائك الأشخاص أن السبب ترجع إلى تشتت ذهن الموظف أو المدير بأعمال و التزامات غير محدودة و فوق طاقة الشخص – تودي إلى
وجود ضغط خارج عن المفهوم الحقيقي لضغط العمل
و الإخلال بالالتزامات الوظيفة و الأسرية و الاجتماعية الواجبة و المتعارف عليه اجتماعياً) -

( 8 ساعات عمل+ أكثر من ساعة في طريق الذهاب و العودة من العمل + اتصالات خاصة بالعمل+اتصالات و متابعات تجارية أثناء الدوام و خارجه و ما تسببه من جهد +أسهم و متابعة و يتضاعف الضغط في حالة الخسارة و وجود فرص و تحاليل للتخطيط للربح و ما تسببه من جهد+أعمال بناء شخصية أو تجارية للآخرين أثناء و بعد الدوام و ما يتبعها من جهد خارج العمل+تجارة و أعمال تجارية أثناء و بعد الدوام و ما يتبعها من جهد خارج العمل + التزامات اجتماعية غير طبيعية و غير منظمة و ما تسببه من جهد + التزامات شخصية كالسهر و سفريات سريعة متكررة و ما تسببه من جهد...+ يضاف إليها الالتزامات الأسرية و الاجتماعية المتعارف عليها اجتماعيا).

عليه فإنه من وجهة نظري العرض لا يصلح للأشخاص الذين يعانون من ضغوط عمل خارجة عن المفهوم الحقيقي لضغط العمل, و على أولائك الأشخاص إعادة حساباتهم بشكل كامل لتتوافق الأعمال الإضافية التي يقومون بها مع القدرة البشرية لهم للإيفاء بالحد الأدنى على الأقل بمتطلباتهم الأسرية و الاجتماعية و الوظيفية .




يا صاحب الهم إن الهم منفرج = أبشر بخير فإن الفـــارِج الله
اليأس يَقْطَع أحيانا بصاحِبِــه = لا تيأسَنّ فإن الكـــافي الله
الله يحدث بعد العُسْر مَيسـرة = لا تجزعنّ فإن الصَّـــانِع الله
وإذا بُلِيتَ فَثِقْ بالله وارضَ به = إن الذي يَكْشِف البلوى هو الله
والله ما لَك غير اللهِ مِن أحَدٍ = فَحَسْبُك الله .. وفي كلــٍّ لكَ الله
وقل حسبي الله ونعم الوكيل
نشر بتاريخ 19-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة