العلامات التجارية الاكثر حبا
راكان عبد الله
مشترك منذ 12-1-2012
مواضيع راكان عبد الله
أجرت جريدة Communicate المتخصصة في مجال الدعاية والإعلان، والصادرة من مدينة دبي للإعلام، بحثا استقصائيا على الشباب، لاستبيان أفضل 20 ماركة-علامة تجارية يحبونها، وأخرى يكرهونها.أوكلت الجريدة البحث الميداني إلى شركة متخصصة في استطلاع الآراء واستبيان التفضيلات، والتي سألت عينة مكونة من 200 شابًا عربيًا، موزعين ما بين المدارس الثانوية والجامعات، يأتون من تسعة بلاد عربية، نصفهم من الذكور والنصف الآخر من الإناث، وتتراوح أعمارهم ما بين 15 إلى 22 عاما، جميعهم يقطن دبي، جميعهم يتمتعون بمصروف شهري لا بأس به، ويعيشون مع ذويهم.بالطبع، هذه الشريحة لا تمثل جميع العرب، فلا تقع تحت هذا الانطباع، بل يمكن تصنيفها تحت عنوان مثل ما الذي يحبه شباب دبي.جاءت النتائج كما يلي:أفضل 5 ماركات لدى الذكور:بومابلايستيشنموتورولانوكيانينتندوأكثر ماركات مكروهة لدى الذكور:سي ان انكلوس ابآي بي املورباكإيه آر تيأفضل 5 ماركات لدى البنات:كلين أند كليرديورآي-بودنوكيابراداأكثر ماركات مكروهة لدى البنات:بيبسيسي ان انلايفبويهامرآيميتانطباع جميع الشباب عن أفضل الماركات المفضلة لديهمهواتف نوكيا: سهلة في التعامل، تتناسب مع روح الشباب، منتجات كثيرة ومتباينةمشغلات آي بود: تصميم أنيق، على الموضة، جودة صوت عاليةهواتف موتورولا: تتماشى مع الموضة، أسعار معقولة، اشتراكها مع ماركات مشهورة لتقديم منتجاتهاوعن أبغضها إليهمشبكة سي ان ان: تكره العرب وتعاديهم، منحازة، جادة جدا، المذيعين رسميين من البيضمشروبات بيبسي: غير صحية، شديدة الحلاوة، تفقد غازاتها بسرعة، إعلانات مملة، تعليب سيءصابون لايف بوي: يعع، غير كوول، اسم غريب عجيب، إعلانات شديدة الغباءوأما أطرف التعليقاتكمبيوترات دل Dell: ماركة مملة، إعلانات أكثر مملا، من الزمن القديمشبكة دو Du: لا تغطية كافية من الشبكة، خدمة عملاء سيئة، وعود لم تتحقق، رسائل نصية مكلفةمطاعم كيه اف سي Du: طعام زيتي، غير صحي، دجاج مزيف، لعب أطفال رخيصة سيئةقناة ايه آر تي ART: جشعة، استقبال رديء، تعليقات مزعجة، مكلفة، ليست باقة كاملةمحلات فيرجين Vitgin: غالية، وعود كثيرة وأفعال قليلة، تنظيم سيء، طاقم عاملين متعجرف مغرور، أزياء غريبةسيارات تويوتا Toyota: شعبية، جسم خارجي ضعيف، غير آمنة، التصليحات مكلفة للغاية، قطع غيار مزيفة بكثرةهواتف آيميت i-Mate: بطيئة، عمر بطارية قصير، شاشات قابلة للكسر بسهولة، مكلف في الصيانة، خدمة عملاء سيئةسيارات بورشيه Porsche: سريعة، مثيرة، جميلة، سيارة الأحلاممنتجات ال جي LG: ثمنها فيها، أسعار في متناول اليد، خدمة عملاء جيدة، ضمان طويل، هواتف حسناء المظهروأما ما نخرج به من نتائج، فهو أن مديري التسويق في الشركات الكبرى تنتظرهم أوقات صعبة في المستقبل، عليهم الاستعداد لها إن أرادوا الاحتفاظ بوظائفهم، والحفاظ على نصيب شركاتهم في الأسواق. مرة أخرى، نؤكد أن الشباب صغير السن يغير رأيه مثلما يغير ملابسه، لكن نسبة كبيرة منهم تبقى عنيدة مصممة على رأيها، ويجب الاستعداد عندما يكبرون ويصبحون عملاء محتملين!
نشر بتاريخ 19-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة