الشركات تتجه إلى التسويق المباشر اعتمادا على الجوال والإنترن
راكان عبد الله
مشترك منذ 12-1-2012
مواضيع راكان عبد الله

توقع خبراء في التسويق أن يشهد قطاع التسويق المباشر في منطقة الشرق الأوسط تطوراً كبيراً في ظل الانتشار المتزايد لاستخدام الهاتف الجوال والإنترنت في المنطقة, وإدراك الشركات والمؤسسات أهمية هذه الأساليب في الوصول إلى المستهلك أو المستخدم لتحقيق زيادة ملموسة قي المبيعات والأرباح.
ومن المقرر أن تجري مناقشة التطورات الحاصلة والمنتظرة في هذا المجال في مؤتمر التسويق المباشر 2005, بدبي خلال الفترة بين 11 و15 يونيو/ حزيران 2005 الذي يحضره عدد كبير من المتخصصين.
وقال مدير المؤتمر ستيفن جونز إن شركات الأعمال أدركت أهمية الفرص المتاحة أمامها لتسويق منتجاتها من خلال اعتماد الأساليب التقنية الحديثة في مجال الهواتف النقالة وأنظمة الكمبيوتر, وخصوصاُ بين قطاعات الشباب الأمر الذي يقود صناعة التسويق المباشر في منطقة الشرق إلى مستوى متطور.
وأضاف في بيان صحفي أصدره اليوم السبت 30-4-2005 أن استخدام الهاتف النقال في دول الخليج أصبح ضروريا, وأن نسبة استخدامه في الإمارات بلغت 88% من عدد السكان الأمر الذي يدعم التوجه نحو الأساليب التسويقية المبتكرة.
وقال رئيس مجموعة سي (see) الدولية المتخصصة في قطاع الإتصالات والخبير في مجال التسويق سيمون هاموند,: إن التزايد السريع في أعداد السكان في منطقة الشرق الأوسط عامل أساسي في ابتكار أساليب وإستراتيجيات جديدة في مجال التسويق, مشيرا إلى أن نسبة 50% من السكان تمضي أغلب أوقاتها في تصفح الإنترنت واستخدام الهواتف النقالة أكثر من قراءة الجرائد أو مشاهدة التلفاز.
وأضاف أن غالبية هذه الشريحة تتضمن الفئات الشابة والمثقفة التي ترغب في الحصول على إعلانات عبر قنوات إلكترونية مطورة, لذا أصبحت الحاجة ضرورية لابتكار أساليب إعلانية جديدة من شأنها تحقيق نتائج مميزة في مجال التسويق.
من ناحية أخرى, أظهرت تقارير متخصصة صدرت مؤخراً عن مركز دراسات الاقتصاد الرقمي مدار، أن معدل استخدام الهاتف النقال في المنطقة العربية والذي يقدر حالياً بـ 44 مليون مستخدم سيرتفع إلى 110 ملايين شخص خلال العام 2008, كما سيتزايد عدد مستخدمي الإنترنت والذي يقدر حالياً بنحو 17 مليوناً ليصل إلى 52 مليون شخص عام 2008 .

نشر بتاريخ 16-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة