مقدمة في إدارة المشاريع
ابو رامى
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع ابو رامى
تستخدم جدولة المشاريع من قبل الإداريين لضمان إنجاز المشروع في الوقت المحدد لإيجاد مؤشرات منبهة للحالات الغير اعتيادية حين ظهورها والمرونة في إعادة تخطيط المشروع وفقا لذلك وتشخيصها في ثلاث مراحل تنفيذية :

أولاً: إنشاء شبكة الأعمال للمشروع:[/b]




تحليل المشاريع إلى أنشطة وأحداث.
تتابع الأنشطة والأحداث.
رسم تخطيطي للمشروع.
تقدير الأزمنة لكل نشاط.



http://www.arab-api.org/course8/image/pic1.gif

ثانياً: تخطيط المشروع:
[/b]تعريف أنشطة المشروع حسب التسلسل الزمني وتحديد التالي:




أنشطة والأحداث الحرجة.
المسار الحرج.
وحساب الفائض من كل نشاط.



ثالثاً ضــبــط المشروع:
[/b]تقدير مراقبة الأنشطة ومتابعتها:




مراقبة الأزمنة ومقارنتها مع خطة المشروع النظرية.
محاولة قدر المستطاع إتباع الخطة المزمع تنفيذها.
نقل الإمكانيات من نشاط ذات فائض إلى الحرج إن أمكن .



لذلك فإن أهمية أسلوب المسار الحرج ، وبيرت تكمن في الخطوات التالية:


مساعدة المدراء على التعرف على الأنشطة الحرجة.
حساب مرونات الأنشطة الغير حرجة لإتاحة الفرص لنقل الموارد إلى الأنشطة الحرجة.
التعرف على الأزمنة المبكرة والمتأخرة لإنتهاء المشروع.
حساب التكلفة النهائية للمشروع.
نشر بتاريخ 14-1-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة