ارشادات في حالة طرح الأسئلة فى المقابلة الشخصية
ابو رامى
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع ابو رامى
فى معظم المقابلات الشخصية ستدعى لطرح أسئلة على القائم على المقابلة. وهذه فرصة هامة بالنسبة لك لتعرف المزيد عن صاحب العمل وبالنسبة للقائم على المقابلة لتقييم أداءك كمتقدم لوظيفة. ويتطلب هذا بعض الإعداد المسبق من جانبك.

هذه بعض الإرشادات لاتباعها عند طرح الأسئلة:


قم بإعداد خمسة أسئلة جيدة. لابد أن تدرك أنه ربما لن تتاح لك الفرصة لأن تطرح الأسئلة كلها. اسأل اسئلة حول الوظيفة والشركة والصناعة أو المجال.


لابد أن توضح أسئلتك اهتمامك بهذه الموضوعات، وأنك قرأت وفكرت فيها. على سبيل المثال يمكنك أن تبدأ هكذا: "قرأت فى مجلة بيزنس ويك أن ... كنت أتساءل إذا كان هذا العامل قد يكون له تأثير على شركتكم".


اطلب التوضيح : ليس عيبا أن تطلب توضيح شىء قاله القائم على المقابلة، فقط تأكد أنك تصغى باهتمام. فمن المعقول أن تسأل شخصا ما ليوضح نقطة معينة قالها، أما أن تطلب من شخص أن يعيد شرح موضوع كامل فقد يعطى هذا انطباعا بأن عندك مشكلة فى الإصغاء إلى الآخرين أو فهمهم.
لاتطرح أسئلة تثير القلق أو المخاوف كما ذكرنا من قبل على سبيل المثال: السؤال "هل سأضطر فعلا إلى العمل خلال عطلة نهاية الأسبوع؟" سيشير إلى أنك لن تكون متواجدا لأى أعمال اضافية خلال نهاية الأسبوع. إذا كنت متواجدا فمن الأفضل أن تعيد صياغة السؤال. تجنب أيضا البدء فى طرح أسئلة حول المسائل المالية (الراتب، الإجازات الخ) أو حق استرجاع المبالغ التى أنفقتها كمصاريف دراسة، فربما يبدو كأنك أكثر اهتماما براتبك وبإجازاتك من الوظيفة الفعلية.
لاتسأل أسئلة حول موضوع واحد فالأشخاص الذين يسألون عن موضوع واحد غالبا ما ينظر إليهم بوضعهم ذوى بعد واحد وغير مؤهلين لهذا السبب للوظيفة.

نماذج للأسئلة : هل تقومون بإعداد برنامج تريبي للموظفين الجدد؟ ما المدة التي يستغرقها هذا البرنامج ؟ ما المهام الوظيفية التي سيقوم بها من يحصل على هذه الوظيفة ؟ ما فرص الترقي الموجودة لديكم؟ ماذا يمكن أن أكون بعد مرور خمس سنوات على في العمل ؟
نشر بتاريخ 14-1-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة