الانترنت وشبكة تصفح المواقع العالمية (WWW )
ابو رامى
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع ابو رامى
إنّ شبكة الانترنت هي شبكة عالمية من الكمبيوترات التي يمكن لكل منها أن تتّصل بالأخرى، كما يمكنها أيضاً أن تتبادل كل أنواع البيانات ( بما فيها الكلمات، والصور، والأصوات، والفيديو )، كذلك من الممكن تبادل البرامج التشغيلية للكمبيوتر عبرها.

ومن هنا يتضح أن لشبكة الانترنت ثلاثة استعمالات رئيسية في مجال الأعمال:


تسمح باستعمال البريد الإلكتروني.
تسمح بالحصول على معلومات حول الأعمال الأخرى، والفرص المتوفرة في السوق أو على مصادر نصائح ومساعدة الأعمال.
تسمح بنشر معلومات متعلقة بعملك و ترويج وبيع منتجاتك / خدماتك عن طريق التجارة الإلكترونية e-commerce.

إن الحصول على شبكة الانترنت واستعمالها بالأعمال شهدت نمواً مضطرداً في البلدان النامية، وعلى أية حال، فكما هو بالنسبة للبريد الإلكتروني فإن استعماله محليا ما زال محدوداً للغاية، وذلك لأن:


نسبة صغيرة من الأعمال فقط مرتبطة بشبكة الانترنت.
عدد قليل جداً من المصادر المحلية التي تقوم بتزويد معلومات مفصّلة عن الأعمال باستعمال مواقع التصفح (مثلاً: الأعمال الكبيرة / المتوسّطة والمؤسسات الحكومية).
أكثر الزبائن الممكن اكتسابهم لا يستخدمون شبكة الانترنت، وغير قادرين على أن يقوموا بالدفع بواسطة بطاقة الائتمان الإلكترونية من خلال التجارة الإلكترونية.

ما هو موقع التصفح الإلكتروني؟
يحتوي موقع التصفح الالكتروني على صفحات من المعلومات ( كلمات، صور، أصوات، فيديو ) مرتبطة إلكترونياً ببعضها البعض مع صفحات في موقع آخر، يمكن لأي شخص الدخول إلى الموقع من المرتبطين بشبكة الانترنت.

يمكن لرجال الأعمال الصغيرة أن يستخدموا موقع التصفح الإلكتروني لترويج أعمالهم، والإعلان عن منتجاتهم وخدماتهم، وكذلك لاستقبال الاستفسارات، والطلبات، والمبالغ التي تدفع بواسطة بطاقات الائتمان، ولأجل أن يكون الموقع فعّالاً فإنه يجب أن يكون مصمّماً بشكل محترف ويجدّد بانتظام، ومن المحتمل جداً، أن يعطي موقع التصفح الإلكتروني لأي عمل صغير إمكانية الوصول إلى السّوق العالمية، مهما تكن مواقعهم في هذا العالم.

أما بالنسبة لغالبية الأعمال التي تبيع محلياً، يعتبر موقع التصفح الإلكتروني إنفاق غير ضروري، ولكن من المحتمل جداً أن يكون استعمال موقع التصفح الإلكتروني جيد لمجالات العمل التّالية:


المصدّرين للصناعة الراغبين في الترويج لمنتجاتهم في البلدان الصّناعية أو في أي مكان آخر.
الأعمال السياحية التي يأتي زبائنها من الخارج.
الأعمال التي تتطلّب معلومات معتمدة على قاعدة منتظمة من خارج البلد- مثل كما هو في القطاعات التّقنية / الهندسية، أو في تكنولوجيا المعلومات، أو الخدمات المالية.
الأعمال التي يمكن لمنتجاتها / خدماتها أن تحوّل إلى بيانات رّقمية – مثلاً، كما هو في الطباعة والنشر، الموسيقى والفيديو، والبرامج التشغيلية، والخدمات الاستشارية والمحترفة.

إن الكثير من الشّركات ستستفيد من معلومات موقع التصفح الإلكتروني حول السوق، التقنيات، التجارة، الإنتاج / الخدمات ومعلومات أخرى عن المشاريع والمنظمات. مما يمكنه أن يؤدي إلى الرخص والسرعة، واتخاذ القرار الأفضل، وتخفيض إحساس أصحاب الأعمال الصّغيرة من الشعور بالعزلة.

ما هي التجارة الإلكترونية(e-commerce) ؟
إن التجارة الإلكترونية تعني التعامل وإقامة صفقات العمل إلكترونياً electronically ، عن طريق شراء مادة من موقع تصفح إلكتروني لشركة ما، بواسطة طباعة رقم بطاقة الائتمان وأي تفصيلات أخرى.

وبالرغم من أن بعض الأعمال الصّغيرة في البلدان النامية قد تحرّكت باتجاه التجارة الإلكترونية، ولكنها حتى الآن تعتبر نادرة جداً، حيث وجود متطلبات متعلقة بالكمبيوتر تتضمّن عمليات داخلية وتوصيل شبكة سريعة، على الرغم من هذا، للمستوردين- وخاصة- المصدّرين، سيكون هناك ضغوطاً متناميةً للتحرّك نحو التجارة الإلكترونية بسبب الطّريقة التي تخفض من التكلفة المالية والوقّت، وبالتأكيد يحسّن من الصفقات وحفظ التسجيلات.
نشر بتاريخ 14-1-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة