مبادئ المفهوم التسويقي
أبو مازن عوض
مشترك منذ 12-1-2012
مواضيع أبو مازن عوض
ردود أبو مازن عوض
يعتمد المفهوم التسويقي على المبادئ التالية:



-التركيز على السوق: يعتبر اختيار السوق المستهدف نقطة البداية لأي نشاط تسويقي. فلا يمكن للمنظمة(عمليا)أن تعمل في كل سوق وتخدم كل حاجة لدى المستهلك، كما أنه من غير المنطقي أن يعامل السوق كوحدة واحدة متماثلة. ومن ثم فإن على المنظمات أن تعرف أسواقها المستهدفة بدقة والعمل على صياغة برنامج (مزيج) تسويقي ملائم لهذا السوق.


-التوجه بالمستهلك: إن المستهلك النهائي في قمة هيكل التنظيمي للمنشأة، ومن ثم فهو نقطة البداية الذي ينطلق من عندها تخطيط أوجه نشاط المشروعمن تسويق وإنتاج وتمويل وغيرها( . حيث أن الاهتمام باحتياجات ورغبات المستهلك هو المدخل الحقيقي للنجاح التسويقي، لأن ذلك سوف يترجم من خلال المبيعات إلى تحققها الشركة، وتتحقق هذه المبيعات من خلال الشراء الجديد(مستهلكين جدد)، وإعادة الشراء(مستهلكين مداومين).


-التسويق المتكامل: طبقا للمفهوم التسويقي الحديث، فلابدأن يكون تكامل وتنسيق بين الوظائف المختلفة في المنظمة(إنتاج، تمويل، أفراد...الخ) تجاه تحقيق أهدافها. ويمكن أن يتحقق التكامل المطلوب بين الوظائف المؤداة داخل المنظمة من خلال وجود هدف عام للمنظمة يسعى إلى تحقيق الأرباح وتلبية احتياجات المستهلكين. أما البعد الثاني في التسويق المتكامل هو ضرورة التكامل بين الوظائف التسويقية للمنظمة(تسعير،إعلان،توزيع،...الخ).


-التوجه بالأرباح: إن الغرض من تطبيق فلسفة المفهوم التسويقي هو مساعدة المنظمات على تحقيق أهدافها، التي من بينها تحقيق الأرباح طويلة الأجل من خلال إرضاء المستهلك وليس الاهتمام فقط بحجم المبيعات والأرباح قصيرة الأجل، لأن رضا المستهلك لمنتجات المنظمة هو الضمان الوحيد لبقائها واستمرارها في السوق وتحقيقها لأرباحها. أي أن النجاح التسويقي يكمن في اعتبار الربح كوسيلة لتحقيق اشباعات المستهلك بصورة أفضل من المنافسين.
نشر بتاريخ 14-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة