أرباح الشركات تتحسن بتنظيم أساليب التسويق
أبو مازن عوض
مشترك منذ 12-1-2012
مواضيع أبو مازن عوض
ردود أبو مازن عوض

الحياة /
أكدت دراسة أصدرتها شركة «بــوز ألـــن هاملتــــون للاستـــشارات الإدارية» و «الجمعية الأمـــيركية للمعـــلنـــين الوطنـيـــين» ونشرته دار «ستـــراتيـــجي أنـــد بزنس بوكس»، ان الإيرادات والأرباح تكـــون أعلى لدى الشركات التي تنظم أساليبها التسويقية وتوائمها مع الخطط الإستراتيجية للشركة.

وأعد الدراسة، التي صدرت في كتاب بعنوان «قادة الفكر بين مديري التسويق: بروز المسوق الإستراتيجي» جيفري بريكور وقدم لها غريغور هارتر وإدوارد لاندري وأندرو تيبنغ، وتتضمن مقابلات مع 15 قائداً من قادة التسويق الأكثر تأثيراً وفاعلية حول العالم.

ويـــرى إدوارد لاندري، وهو نائـــب رئيـــس في «بوز ألن هاملــتون»، ان «دور رئيس التـسويق التنـفيـــذي يتطــــلب اليوم انفــــتاحاً على التجارب، وتحولاً في اتجاه التمايز، وقدرة على دمج التسويق مع الاستراتيجية في شكل غير مسبوق.

فالرهانات بالنسبة إلى رؤساء التسويق التنفيذيين كبيرة اليوم، حيث أظهر آخر بحث لسبنسر ستيوارت، ان معدل مدة بقائهم في العمل في شركة معينة يبلغ عامين في الوقت الراهن، وذلك في أول مئة شركة للسلع الاستهلاكية. كما ان عدد المراكز الشاغرة في هذا المنصب تضاعف منذ العام الماضي. وحتى يكون رؤساء التسويق التنفيذيون «أبطال نمو» بالنسبة إلى شركاتهم، يجب ان يتحلوا بالفضول، وبالقدرة على المخاطرة، والتعلم، والفشل أحياناً، وإنما النمو بصورة دائمة».

وترتكز المقاربة التسويقية الجــديدة على وضع الزبون في قلب العملية التسويقية، وقياس العلاقة بين التسويق والإيرادات، ومواجهة التحديات الإعلامية الجديدة، وتطبيق موجبات تنظيــمــية جديدة، واختيار النموذج الأنسب بين وكالات الإعلانات، والحفاظ على القدرة على التكيف.

نشر بتاريخ 14-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة