كيف تبدأ بالمضاربة وتحقيق مكاسب سريعه
ابو رامى
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع ابو رامى
كيف تبدأ بالمضاربة وتحقيق مكاسب سريعه ؟

عليك أن تلتزم بالتحليل الفنى حرفيا ولا تخضع للتأثير النفسي . التحليل الفنى سوف يخبرك كيف تعرف التوقيت المناسب وسوف يمكنك من معرفة الاشارات التى تدل على البيع او الشراء وهذه الاشارات تظهر قبل الحدث بفترات قصيره جدا حيث انه بمعرفه هذى الاشارات سوف تستطيع توقيت عملياتك بشكل دقيق ومذهل بحيث يمكنك من تحقيق اقصى ربح ممكن .

قبل ان تقوم بأي عملية يجب ان تعرف ماذا سيفعل السوق غدا وهل سيرتفع كي تشتري اليوم ؟ او سيخفض كي تؤجل عملية الشراء ؟فمن البديهي انك تريد الشراء بسعر منخفض وتبيع بسعر مرتفع ؟

من المعروف ان افضل وقت للشراء عندما يكون مؤشر السوق قد يتعرض لأنخفاضات متتاليه لعدة ايام او اسابيع بحيث يكون قد وصل للحد الذى يوحي بأنه اصبح جاهزا للأرتفاع نتيجة احساس المتعاملين [ان الأسعار قد وصلت الى مستويات منخفضة جدا وقد حان وقت الشراء وهذا الحد يسمي ب(القاع ) فى قاموس المحللين الماليين .

ماهي المؤشرات او الدلائل التى توحي بأن السوق قد وصل الى القاع ؟

اولا: مستوي منخفض جديد لمؤشر البورصة بالاضافه الى حجم تداول منخفض .
ثانيا: عندما يسود الحزن والاسى والتشاؤم بين المتعاملين ويتوقعون المزيد من الانخفاض .
ثالثا: عندما يكون مؤشر السوق بالقرب من حاجز سفلي رئيسي سبق للمؤشر تاريخيا ان وصل اليه ثم انعكس اتجاهه الى اعلى وتستطيع معرفة ذلك من الرسوم البيانيه او كما يسمي بالشارت للمؤشر .
رابعا: محاولة مؤشر السوق الارتفاع بنسبة 1% او اكثر ومؤكد بحجم تداول كبير اكثر من اليوم اللى قبله .
خامسا: بدء ظهور بيانات اقتصادية بشكل ايجابي يشعل السوق من جديد .

وهنا فكن مستعدايا بطل للبدء بعمليات الشراء عند اليوم الثالث او الرابع من بدء السوق بالارتفاع عن القاع ولا تبدأ أنت اليوم الاول حتى لا تنخدع بالارتفاعات الكاذبة .

وهنا يكمن السؤال

ماذا تشتري ؟

لا تتقيد بسهم معين بل انظر الى اكثر القطاعات انخفاضا نتيجة انخفاض السوق ثم من داخل القطاع نفسه انظر الى اكثر الصناعات انخفاضا ثم اشتر اكثر الاسهم انخفاضا نتيجة انخفاض السوق وليس بسبب مشاكل بالسهم نفسه فمن المعروف ان اكثر الاسهم انخفاضا نتيجة ضغط السوق هى اكثرها ارتفاعا عند ارتفاع السوق . وخير دليل على هذا البنك الدولي الاسلامي في قطاع البنوك والعقاريه في الخدمات كانوا امس اكثر الشركات انخفاضا واليوم هم اكثر الشركات ارتفاعاً في نفس القطاعات.والان بعد ان قمت بالشراء فأنت قد انتهيت 50% من المشكلة ويتبقى 50% من المشكله وهو توقيت البيع .

متى يتم عملية البيع ؟

عندما تصل قيمة السهم الى السعر الذى يعتقد المحللون انه اصبح غاليا ولم يعد هناك اقبال على شرائه ومن خلال الرسم البياني ( الشارت ) يصل الى مستوي يعرف بمستوي الحاجز العلوى كما يسمي بالمقاومه وهو الحد الذى سبق ان وصل اليه سعر السهم من قبل وأنعكس اتجاهه الى الاسفل وفى نفس الوقت يكون هناك تناقص فى حجم الكميه المتداوله من السهم .
فى نفس الوقت الذى تعمل على توقيت البيع من خلال مراقبتك لأداء سعر السهم يجب ان تبقى تركيزك على اداء السوق بشكل عام ايضا قد يحدث انخفاض مفاجىء من مؤشر السوق بينما سهمك لم يصل الى نقطة البيع بعد وبالتالي تنخفض قيمة سهمك من السوق قبل ان تبيعه .


متى ينخفض مؤشر السوق ؟
عندما يصل مؤشر السوق الى مستوي سبق له تاريخيا الوصول اليه ثم انعكس اتجاهه الى الاسفل وهذا المستوي يسمي بالمقاومه او يصل الى مستوي جديد من الارتفاع لم يسبق له الوصول من قبل وهنا يجب ان تكون حذرا جدا حيث ان السوق سوف يقوم بما يسمي عملية تصحيح للأسعار بشكل عام بحيث يدفعها للأنخفاض المفاجىء : هذا المستوي يبدأ السوق فيه عملية التصحيح يسمي بالقمة .

ماهى اشارات او دلائل وصول الى القمة التى سوف يبدأ عندها بعملية التصحيح وتعديل مسار الأسعار الى الاسفل ؟

اولا: الوصول الى مستوي جديد لم يسبق الوصول اليه من قبل وفى نفس الوقت يكون هناك تزايد فى حجم الكميه المتداوله من الاسهم بينما يرتفع المؤشر بنسبة ضعيفة .
ثانيا: عندما يسود التفاؤل المبالغ فيه والجشع بين المتعاملين ويتوقعون المزيد من الارتفاع .
ثالثا: بدء ظهور بيانات اقتصادية بشكل سلبي مما يثير خوف وهلع المتعاملين .
رابعا :عندما تظهر هذه الدلائل جميعا فكن مستعدا للبيع وبشكل سريع جدا لأن قمة السوق لا تستمر لأكثر من يوم او يومين .

ماذا فى حالة ان سعر السهم انخفض بشكل مفاجيء بعكس التوقعات ؟

فى هذه الحاله يجب ان تكون على علم مسبق بنسبة الخساره التى تستطيع ان تتحملها فبشكل عام اذا انخفض السهم بنسبة 7-8 % عن سعر الشراء فقم بالبيع فورا ولا تنتظر اكثر فبأمكانك التعويض لا حقا فى عملياتك المقبله , ويجب ان تؤقلم نفسك على ان تجعل عملياتك تسير مع اتجاه السوق وليس عكسه فأنت لاتستطيع ان تقف امام قطار مقبل بسرعى هائله وتقول له قف .. يجب ان تذهب فى الاتجاه الاخر فسوف يسحقك ويمضى فى طريقه فى نفس الوقت يجب ان تعرف مسبقا ماهى نسبة الربح التى تقتنع بها فبشكل عام يعتبر ارتفاع 25 % من سعر الشراء مناسبا للبيع فى حالة انك لا تعرف متى سيتوقف السعر عن الارتفاع .

ان التوقيت الصحيح لعملية البيع او الشراء عن طريق معرفة توقيت قمة السوق او قاعه بشكل 50 % من عمليات البيع او الشراء الناجحه والمربحه لكن هذا لايعني عدم امكانية تحقيق ارباح ممتازه خلال الفتره الواقعه بين قمة السوق وقاعه حيث يكفى التعرف على المستويات التى سبق للمؤشر تاريخيا ان انعكس اتجاهه عندها سواء الى الأعلى او الى الاسفل بحيث يتم الشراء عند المستويات التى سوف يتم عندها انعكاس المؤشر الى اعلي والبيع عند المستويا ت التى سوف يكون انعكاس المؤشر عندها الى اسفل .

اما 50 % المتبقية من توقيت الشراء او البيع فتعتمد عليك انت شخصيا وعلى جهدك ومثابرتك وسعيك للحصول على المعلومات التى تفيدك وعلى مدي صبرك والترزامك الشديد بعملية التوقيت المناسب بعيدا عن سيطرة العوامل النفسية على اتخاذ قراراتك والتزامك بأستراتيجيتة واضحه لخوض معركة السوق وأن لم تكن ذئبا خسرت اموالك .
أن أي سوق مالية لا يخلو من المضاربات القوية لتسجيل مكاسب كبيرة وسريعة في ظل متغيرات اقتصادية وسياسية متعددة ، وقد نتفق أن أساليب المضاربين كثيرة ولا حصر لها ولكن هناك أساليب معروفة في أوساط السوق منها ما هو مشروع ومنها ما هو مضلل .

ماهى الأساليب المضللة ؟

1-تدوير كميات كبيرة في شركة ما بهدف تضليل المتداولين لأجبارهم على البيع أو الدخول في عمليات شراء غير مدروسة

2- الطلبات القوية " اللحظية " في شركات متعثرة بدون سبب حقيقي لتحفيزها إلى أسعار جديدة للتخلص من أسهمها .

3- الاشاعة التي يبثها " كبار المضاربين " في صالات التداول لتحقيق أهداف منها أما في الشراء في أسهم ممتازة أو البيع في شركات متعثرة ، وعادة ما يكون مصدرها " غير واضح " .

4- عروض " قوية " في شركات ممتازة لتثبيت أسعارها مدة طويلة لهدف جمع أكبر كمية ممكنة قبل صدور أخبار محفزة .


ماهى الأساليب المشروعة ؟

1-مشاركة المستثمر
في الشراء او البيع بناءاً على آلية السوق .

2- الدخول في أسهم ممتازة وتحقيق مكاسب جيدة بناءاً على مبالغة السوق في تقييم معلومة صحيحة .

3-الأستفادة من القرار السريع في ظل أخبار مفاجئة .

4- الأستفادة من قاعدة " الكرة الساقطة " حسب قانون نيوتن الثالث ( لكل فعل رد فعل مساوي له في القوة ومعاكس له في الاتجاه ) .

5- الأستفادة من قوى الدعم والحواجز السعرية .
نشر بتاريخ 10-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة