الاعداد للمقابلة الشخصية
ابو رامى
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع ابو رامى
أولاً: قبل المقابلة
أداؤك في المقابلة الشخصية يتأثر كثيرا باستعدادك لها. لاحظ أن كل مقابلة شخصية تحتاج استعداد خاص بها. للاستعداد للمقابلة الشخصية عليك بتحليل قدراتك ومؤهلاتك ومتطلبات الوظيفة وبيانات الشركة أو المؤسسة صاحبة الوظيفة


تحليل شخصي


ما هي نقاط القوة والضعف لدي
ما هي نقاط الضعف الواضحة في السيرة الذاتية
ما هي نقاط القوة التي أريد الإشارة إليها


تحليل الوظيفة


ما هي متطلبات هذه الوظيفة؟
ما هي الخبرات التي يحتاجها الشخص ليشغل هذه الوظيفة؟
هل هذه الوظيفة تركز على الجانب الفني أم الإداري؟


تحليل الشركة صاحبة الوظيفة


ما هي ثقافة هذه الشركة أو المؤسسة؟
ما هي طبيعة نشاط هذه الشركة وما هو حجمها؟
ما هي أهمية هذه الوظيفة في هذه الشركة؟
ما مستقبل هذه الشركة، ما مدى نجاحها؟
هل هذه الشركة لها نظام محدد في تقدير المرتبات؟
ما هي المرتبات والبدلات التي تمنحها هذه الشركة؟


ربط تحليل الوظيفة بالتحليل الشخصي بتحليل الشركة


ما هي الأشياء التي أستطيع ان أقدمها في هذه الوظيفة؟
ما الذي يُميِّزُني عن غيري بالنسبة لهذه الوظيفة في هذه الشركة؟
ما هي خبراتي السابقة المُقاربة لهذه الوظيفة والمقاربة لطبيعة نشاط الشركة؟
ما هي الأمثلة الواقعية من خبراتي التي يكون من المفيد ذكرها في هذه المقابلة؟
ما هي المعلومات التي قد يكون من المفيد أن أظهر أني أعرفها عن الشركة؟

قم بهذا التمرين مع صديق مقرب لك أو أمام المرآه – و سجل لنفسك فيدو على الموبايل و لاحظ نفسك و تخيل نفسك و أنت مدير موارد بشرية أو مدير القسم و الحوار و الاسئلة
*****التمرين******
اطلب من صديق أو قريب أن يقوم بدور الممتحن وقم بتمثيل دورك كمرشح. قد تَطلب من ذلك الشخص أن يقوم بطرح الأسئلة التي أعددتها انت مسبقا وقد تترك له المجال ليسأل بعض الأسئلة الأخرى. وإن كان الشخص خبيرا في موضوع الوظيفة أو في مجال المقابلات الشخصية فقد تترك له حرية اختيار الأسئلة. في جميع الأحوال، قم بتمثيل المقابلة الشخصية إلى النهاية ثم اطلب ممن يقوم بدور الممتحن بتوضيح نقاط الضعف في أدائك وفي إجاباتك.
التمرين على المقابلة الشخصية هو خطوة مهمة ومفيدة جدا وقد تقوم بتكرارها مرتين أو ثلاثا حسب صعوبة وأهمية المقابلة التي تستعد لها. قد تقوم بتسجيل جزء من تمثيل المقابلة الشخصية بالفيديو لكي تستطيع مشاهدة طريقة تصرفك وانفعالاتك وحركات جسمك اللاإرادية وهذا يساعدك كثيرا على تلافي بعض الأخطاء.

كيف ستصل إلى مكان المقابلة؟
ادرس طرق الوصول إلى مكان المقابلة خاصة إذا كان بعيدا أو في مدينة أخرى. هذا يشمل معرفة وسيلة المواصلات والعنوان بدقة واحتماليات التأخر في المواصلات. من المهم ألا يُمثل لك البحث عن مكان المقابلة في يوم المقابلة أي نوع من القلق

يوم المقابلة


ارتد ملابس رسمية أو شبه رسمية مع مراعاة طبيعة الوظيفة وثقافة المؤسسة. يجب أن يكون مظهرك مقبولا بشكل عام
احرص على أن تذهب إلى المقابلة الشخصية وأنت بحالة ذهنية جيدة وهذا يتأتى بأن تنام جيدا في اليوم السابق للمقابلة وألا تبذل مجهودا كبيرا قبل الذهاب إلى المقابلة
احرص على أن تكون في موقع المقابلة فبل الموعد بعشر دقائق على الأقل. بالطبع من غير المقبول بتاتاً أن تصل متأخرا
اصطحب معك صورة أو أكثر من سيرتك الذاتية
قد يكون من المفيد ان تصطحب معك بعض الأشياء المادية التي قد تدل على قدراتك فيما له علاقة بالعمل مثل مقالة كتبتها أو برنامج أعددته
توكل على الله

. استفد من انتظارك قبل المقابلة
أنت الآن تستعد للمقابلة الشخصية لاتنسى أن ترتدى زيا ملائما وأن تذهب قبل موعدك بربع ساعه أو عشرة دقائق على الأقل
[b]فى أثناء انتظارك حاول أن تسأل الخارج من المقابلة عن الأسئلة التى وجهت إليه فكثير من الأسئلة تتكرر ويمكنك فى خلال انتظارك أن تفكر فى حلول أو إجابات لبعض الأسئلة التى لم تكن على استعداد لها[/b]
فى المقابلة الشخصية


كن هادئا وحاول ألا تتوتر. لا داعي للقلق فالرزاق هو الله
كن بشوشاً
لا تكذب أبدا
لا يوجد شخص يستطيع أن يعرف كل شيء فلا تنزعج إن لم تعرف الإجابة على بعض الأسئلة الفنية
لا تحاول أن تُجيب على أسئلة لا تعرف عنها شيئا لأن هذا يُظهرك بمظهر سيء
استخدم كل فرصة للإشارة إلى الأمور التي تُميزك كمرشح لهذه الوظيفة بمعنى ان تذكر الأشياء التي قُمت بها أو تعلَّمتها مما له علاقة بالوظيفة
من الطبيعي ألا يكون لك خبرة في بعض الأمور فلا تحاول إظهار أنك خبير في كل متطلبات الوظيفة مادام ذلك مخالفا للواقع
حاول الجلوس بشكل طبيعي يظهر اهتمامك وجديتك وتواضعك
انظر إلى الممتحنين ولا تنظر في السماء أو بعيدا عن مواجهتهم. هذا لا يعني أن تجعل نظرك مثبتا على أعينهم كما لو كنت تهددهم ولكن انظر إليهم بالشكل الطبيعي كما تنظر إلى من تحدثه حديثا جادا. تجنب النظر إلى الممتحنين في بعض الأوقات قد يُفسر على أنك تحاول اختلاق إجابة أو انك لا تهتم بهم أو أنك متكبر. فحاول النظر إليهم بالشكل الطبيعي الذي يظهر صدقك واهتمامك واحترامك لهم
لا تعبث بيديك
استخدم كلمات مناسبة ولا تحاول المزاح كثيرا او استخدام كلمات سوقية
تجنب الإساءة إلى شركتك الحالية أو مديرك الحالي لعدة أسباب. أولاً: لأن ذلك يعطي انطباعا سيئا لأنه من المُحتمل في هذه الحالة أن تتحدث بنفس الطريقة عن مديرك الجديد في المستقبل. ثانياً: أنت مازلت تعمل في تلك الشركة فلا ينبغي أن توضح نقاط ضعفها للشركات الأخرى والتي قد تكون شركات منافسة. ثالثاً: غالبا ما تنطوي هذه الإساءة على إساءات لا أخلاقية
لا تنس أنه ليس من حقك إفشاء أسرار العمل في المقابلات الشخصية كما هو الحال في أي وقتٍ آخر. إن سُئلت عن أسئلة خاصة بأسرار شركتك الحالية فلك أن ترفض الإجابة موضحاُ أ هذه من أسرار العمل التي لا يمكنك الحديث عنها. أنت في هذه الحالة تقوم بما ينبغي أن تقوم به من الناحية الأخلاقية. أما الدافع إلى السؤال ونتيجة إجابتك فقد تختلف حسب الشخص الممتحن. فقد يكون المُمتحن يحاول استغلال المقابلة الشخصية لمعرفة أسرار شركتك وربما لا يفكر في تعيينك. وقد يكون يريد بذلك اختبار استعدادك لكشف أسرار العمل. وقد يكون يريد تمضية الوقت بأسئلة لا طائل وراءها.
لا مانع من استخدام المعلومات المُعلنة عن شركتك أو مؤسستك الحالية. غالبا ما تكون الإنتاجية وعدد العمالة وطبيعة النشاط والمنتجات من المعلومات المتاحة. وفي بعض الأحيان قد تكون الأرقام المالية للأعوام السابقة معلنة.

قد يبدو أن الممتحنين هم الذين يقومون بالاختيار والاختبار ولكنك في الحقيقة تقوم بنفس الأمر. فعليك أن تستغل المقابلة الشخصية للتعرف على طبيعة العمل بتلك المؤسسة وثقافة العمل وغير ذلك. يمكنك الحصول على الكثير من تلك المعلومات عن طريق تحليل ما يحدث في المقابلة الشخصية مثل: تنظيم المكان، أسلوب الاستقبال، طريقة إدارة المقابلة الشخصية، نوعية الأسئلة المطروحة، طريقة الجلوس في المقابلة الشخصية، مدى استعداد الممتحنين، الملابس التي يرتديها الممتحنون، أسلوب إنهاء المقابلة. كذلك يمكنك معرفة بعض الأمور المهمة من خلال الأسئلة التي قد يُسمح لك بطرحها في نهابة المقابلة
نشر بتاريخ 8-2-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة