اعمال البلوك
محمد ابو ياسين
مشترك منذ 10-1-2012
مواضيع محمد ابو ياسين
ردود محمد ابو ياسين




اعمال البلوك




(1) يراعي قبل البدء في بناء الحوائط بالطوب أو البلوك تنظيف الأساسات والأرضيات الخرسانية جيدا من مخلفات أعمال الصبة والأتربة وخلافة وأن ترش الأماكن المحددة لها مباني بالمياه جيدا.
(2) يراعي أن يكون الطوب أو البلوك جيدا الصنع ومنتظم الأوجه والمقاس وخاليا من الشقوق والتجويفات أو أي مواد ضارة .
(3) يجب أن يشبع الطوب أو البلوك بالمياه جيدا وذلك بغمره بالمياه قبل وأثناء عمليه البناء وأيضا بعد البناء بثلاثة أيام كما يجب رش الحوائط بالمياه جيدا قبل مواصلة البناء الجديد .
(4) يجب فرد المونة أفقيا وبطريقة متجانسة في كل مدماك وذلك قبل وضع الطوب وكذلك يجب ملء العراميس الرأسية جيدا بالمونة .
(5) يجب أن ترتفع حوائط المبني على حطات منتظمة بحيث لا يزيد ارتفاع الحطة عن 1.50 متر إلا بموافقة كتابية فإذا احتاج الأمر إلي وقف العملي بالحائط فيجب أن تدرج الحوائط بعمل ( طرف رباط ) على زاوية (45درجة مئوية ) تقريبا .
(6) عملية البناء بالطوب أو البلوك يجب أن تكون حسب الطريقة الإنجليزية (طريقة المجانية الطولية – شناوي ) أي بمعني أن اللحامات الرأسية بين وحدات الطوب أو البلوك في طبقة المدماك الواحد يجب أن تزاح بمقدار نصف طول الوحدة الموجودة في طبقة المدماك الذي تحته أو فوقه .
(7) لاستعمل أنصاف الطوب أو البلوك أو القطع الجزئية من لترحيل العراميس أو لملئ الفراغات إلا بالقدر الذي تقتضيه الضرورة ووفقا لتقدير المهندس المشرف .
(8) أعمال المباني بالطوب أو البلوك الظاهر المكحول يكون البناء حسب الطريقة الإنجليزية ( المذكورة عالية بند "6" )ويكون البناء على السيخ مع استعمال مونة بنسبة "1" أسمنت – "1" جير مطفأ – "6" رمل مع مراعاة ترطيب الطوب أو البلوك بالمياه قبل البناء وكحل اللحامات وتنظيف الواجهات أول بأول .
(9) يراعي تفريغ اللحامات في الأوجه التي سيتم بياضها بعمق 2سم كلما ارتفع البناء أما الأجزاء الغير ظاهرة أو مقرر الردم حولها فيلزم ملئ العراميس بالمونة مع كحلها على الوجه المطلوب .
(10) يجب أن تكون السقايل اللازمة للبناء متينة ومريحة ومن الصنف المفرد للمباني غير الظاهرة أو الحوائط الظاهرة فيجب أن تكون من الصنف المزدوج الذي لا يترتب على استعماله ترك شنايش .
(11) تقاس جميع أعمال المباني هندسيا مع اسنترال الفتحات وتكون الفئة للحوائط حتي سمك 20سم بالمتر المربع أما الحوائط سمك 25سم أو أكثر فالفئة بالمتر المكعب وتشمل فئات المباني المهمات ولآلات والسقايل والمصنعية والمون وخلافه .
(12) مباني الحوائط الساندة وأسفل ميدات الأسوار تقاس فئاتها بالمتر المكعب .
(13) مباني الحوائط المزدوجة القياس يكون لكل حائط على حده – الحائط الداخلي على حده والخارجي على حده والفئة بالمتر المربع .










هذا الموضوع بحث عن الطوب
اتمنى ان تستفيدوا منه

أشكال الطوب


أشكال الطوب كثيرة ولكن الأكثر استعمالا هو المتوازي المستطيلات .. وقد يأخذ أشكاله الصلبة بتجفيفه أو بحرقة أو بمعاملته كيمائياً. وقد يصنع الطوب مصمتاً أو مفرغاً كما يمكن الحصول
عليه بألوان مختلفة.

ومن مميزات بعض أنواع هذا الطوب تحمله للعوامل الجوية والطبيعية ومقاومته للحرائق بجانب تحمله للضغوط العالية. ويمكن تقدير جوده الطوب علي حسب انتظام شكله وأبعاده ورنينه وصلابته وخلوه من المواد الجيرية وتجانس لونه وسهولة كسره بالمسطرين إلي قطعيات صغيرة.
والمواد العضوية المتحوصلة وكمية امتصاصه للماء عن غمره فيها. كما يجب أن يشون الطوب في الموقع في رصات لايزيد ارتفاعها عن مترين وعرضها عن مقاس طوبتين وبشكل يسمح بالمرور بين صفوف الرصات بسهولة وذلك للكشف عليها بجانب سهولة تحميلها ورشها بالماء إذا لزم الأمر.


أنواع الطوب

توجد أنواع كثيرة من الطوب في عالم تشييد المباني وسنقتصر الكلام هنا علي الأنواع الشائعة الاستعمال
وسنذكر فيما يلي الخصائص المميزة لكل نوع وكيفية تصنيع أنواع هذا الطوب وتشييد المباني منهم.

1-الطوب الطيني
2-الطوب الرملي الجيري
3-الطوب الخرساني
4-الطو ب الأسفلتي
5-طوب الخبث
6-طوب البازلت
7-الطوب الحراري
8-الطوب الزجاجي


1)الطوب الطيني

ينقسم الطوب الطيني عموماً إلي نوعين رئيسين وهما:
أ- الطوب النيء
ب- الطوب الأحمر

ا-الطوب النيء

وقد يسمي الطوب الأخضر أو اللبن أو الصاروج ويعتبر أرخص أنواع الطوب نظراً لبدائيته في تصنيعه. ويكثر استعماله في الريف المصري وشمال السودان والعراق وسوريا والأردن ودول الخليج وأمريكا اللاتينية وبعض الدول الأخري..
وعلي ذلك نجد أن معادلة عجينة هذا الطوب التي تنتج كالآتي:
الخلطة المكونة من 1م3 تراب + 1م3رمل +20كج قش+ 30%ماء تعطي 660 طوبة مقاس 23x 11X 7 سم

فوائد الطوب النيء:

من فوائد البناء بالطوب النيء أنه أقل توصيل للحرارة من الطوب الأحمر كما أنه ذو سعة كبيرة للاجتفاظ بالحرارة وهذا يساعد علي دفيء مباني الطوب النيء في الشتاء واعتدال جوها في الصيف ويساعد ذلك أن سمك حائط الطوب النيء أكبر من الطوب الأحمر وهذا يساعد أيضاً علي بطيء انتقال الحرارة خلاله.

أضرار الطوب النيء :

1- حوائط الطوب لا تقاوم الرطوبة ومياه الأمطار.
2- حوائط الطوب النيء والطين تكون مكان جيد لمعيشة الحيوانات القارضة والحشرات والبكتريا والطحالب وتكاثر وهذا يساعد علي انتشار الأمراض في هذه المباني .
3- سهولة تشقق الحوائط بفعل العوامل الجوية المختلفة وهذا يؤثر علي شكل المبني.
4- قر عمر مباني الطوب النيء إذا ما قورنت بمباني الطوب الأحمر.
أما بياض حوائط الطوب النيء فتعمل عادة من بياض مكون من الطين ثم دهانها بفرشه من الأسمنت اللباني أو محلول الجير المضاف إليه ملح الطعام أو الشيه أو ببوية الزيت وجهين أو ثلاثة. كذلك يمكن استعمال الطرطشة والمصيص علي هذه الحوائط وفي هذه الحالة يجب أن يستعمل الشبك المعدني الممد فوق الحائط حتي يثبت البياض عليها.

ب- الطوب الأحمر

من أشهر أنواعه المستعمله في البلاد العربية هو الطوب البلدي وضرب سفره وقطع السلك والمكبوس والتيراكوتا وطوب الواجهات والطفلي والمخرم.

وتعتمد درجة نوعية الطوب الأحمرعلي ثلاثة عوامل أساسية:
- مكونات المواد الكيماوية للأرض الطبيعية المأخوذة منها عجينة الطوب.
- تجهيز الأرض الطبيعية وخلطها.
- درجات الحرق المختلفة في الفرن.

ويتكون جزيئات الطوب الطيني الجيد كيمائياً من:
• الومينا وهي مادة الطين وبعد خلطها بالماء تعطي لعجينة الطوب سهولة للحرق ولكن عندما تجف تتشقق وتعوج.
• السيليكا وهي مادة الرمل وبخلطها بمادة الألومنيا تعطي صلابة للطوبة وتمنع التشقق والاعوجاج.
• أكسيد الحديد وهي المادة التي تعطي اللون الأحمر للطوب بعد حرقه.
• الكالسيوم لايفضل وجودها متكلسة في عجينة الطوب كمثل وجود الصد ف و القواقع البحرية التي تتحول في عملية حريق الطوب إلي جير حي وعند رش الطوب بالماء للاستعمال تتحول هذه المادة إلي جير مطفي الذي يؤدي إلي اضعاف تحمل الطوب.
• الصوديوم لا يفضل زيادته في عجينة الطوب لأن ذلك يؤدي إلي تمليحه وتغطية سطحه ببودرة ملح أبيض.
• المغنسيوم يعطي اللون الأصفر للطوب وزيادته يؤدي إلي تمليح الطوب كالصود يوم .
• مانجنيز يعطي اللون الأود للطوب.
• بوتاسيوم مهم في تكوين خلطة الطوب.


نشر بتاريخ 31-1-2012

جميع الحقوق محفوظة تجارة